صحيفة النخبة الإلكترونية

  • ×
السبت 31 أكتوبر 2020 | 10-30-2020

معرض رؤية العلا جسفت العلا تدشن أعمال فنانيها في مهرجان تمور العلا

العلا - ماجد العنزي: 
شهد الأسبوع الثاني من مهرجان تمور العلا مشاركة متميزة لفناني وفنانات العلا من خلال تدشينهم لفرع الجمعية السعودية للفنون التشكيلية(جسفت العلا)بمعرض(رؤية العلا)وذلك برعاية كريمة من رجال الأعمال أبناء العلا الأستاذ عبدالعزيز عبدالله شاكر والأستاذ إبراهيم ثابت والأستاذ خالد راكان الجبل عبر مهرجان العلا للتمور المقام هذا الشهر أكتوبر بقرية الفرسان بمحافظة العلا.
حيث تضمن معرض العلا مسارين لعروض الأعمال التشكيلية.

الأول:المسار الوطني الذي يختزل عنوان المعرض(رؤية العلا)من قبيل الشكر والعرفان والامتنان إلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس إدارة الهيئة الملكية لمحافظة العلا وسيكون مسك ختام المعرض لفناني وفنانات(جسفت العلا)الأسبوع الثالث من مهرجان تمور العلا بباقة ضخمة من الأعمال الفنية في هذا المسار.

الثاني:المسار البيئي حيث تضمن تقديم وعرض الأعمال الفنية التشكيلية والأشغال اليدوية المستوحاة من بيئة العلا الريفية الفلاحية المتعلقة بزراعة النخيل وإنتاج التمور ومايدور في الفلك الاجتماعي التراثي من حياة ومظاهر موروثة متعلقة بالحياة مابين البساتين ومنازل(الدور القديم)في البلدة حيث كان الاعتماد الكلي بعد الله على زراعة النخيل ومنتوج التمور من النخيل وكل ماتحويه النخلة المباركة حيث تشمل بركتها بكل مكوناتها كافة التفاصيل المعيشية لإنسان العلا في مسكنه وملبسه ومأكله وكافة استعمالاته من أدوات تعينه على الحياة بما يبتكره من كل مايستقطعه من نخلته.

يذكر بأن معرض رؤية العلا الذي أطلقت من خلاله الجمعية السعودية للفنون التشكيلية(جسفت العلا)باكورة أعمالها الفنية لفناني وفنانات العلا أقيم بمؤازرة ودعم كريم غير مستغرب من قبل مقام الهيئة الملكية وبتنسيق مباشر مابين رباعي مجلس إدارة الجمعية والمشرف العام على مهرجان العلا للتمور مسؤول قطاع التنمية الاقتصادية والمجتمعية الأستاذ محمد الشمري الذي يشغل في ذات الوقت منصب نائب الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية المهندس عمرو المدني الداعم الكبير لكافة مبدعي ومبدعات العلا وبالذات مايتصل بالفنون بكل أشكالها وأنماطها.

المهرجان من جهته على صعيد الفعاليات المتنوعة المبرمجة عبر فتراته الممتدة طيلة كل جمعة وسبت من شهر أكتوبر
وسيتم فتحه بداية من اليوم الأحد بصفة يومية لزوار المهرجان شهد الأسبوع الثاني كما جرت عليه فعاليات الأسبوع الأول من استقبال مزاد التمور لأطنان التمور في وقت مبكر من مساء يوم الخميس وافتتاح المزاد فجر الجمعة وهو الأَمر ذاته مايشهده مساء يوم الجمعة وصباح السبت
ثم بعد صلاة العصر يشهد موقع المهرجان توافد الزوار وضيوف المهرجان ووسائل الإعلام على سوق التمور داخل القلعة الكبرى التي تفترش ساحتها الداخلية(البوثات)الخاصة ببيع التمور وكذلك العروض الفنية والتراثية والمشغولات اليدوية ومنتجات الأسر المنتجة للمصنوعات الغذائية التحويلية للتمور.كما تشهد الساحات الخارجية العروض للسيارات القديمة وأيضا لطهاة العلا نصيب من تخصيص موقع متميز لهم من قبل الهيئة الملكية لمحافظة العلا كما تفترش الأرائك الوثيرة والمقاعد الراقية المساحة الصحراوية المقابلة لمدرج قرية الفرسان حيث تمددت هذه الجلسات عبر مساحات كبيرة تتخللها أضواء الشموع ومشهد انعكاس الإضاءات الخلابة على تشكيلات الجبال الصخرية المقابلة ليضيف للمكان مع الأجواء الرائعة رونقاً ساحراً على أصوات العروض الفنية إلى أن يعلن المهرجان إسدال الستار على فعالياته لكل ليلة من ليالي المهرجان الذي يتمنى أهالي العلا وضيوفهم امتداد المهرجان لأسبوع رابع حتى وإن تم فتح المهرجان لهم بصفة يومية.

بينما من المتوقع أن تكون الفعاليات(الماستر سين)للأسبوع الثالث من المهرجان فعاليات(الشنة والمجلاد)وهي عبارة عن احتفالية خاصة تخليداً لطريقة أهل العلا في عمليات حشو وكنز تمور الحلوة بنوعيها الأسود والأبيض وتبعاً لهذه الاحتفالية الخاصة وحاجتها إلى وقت ربما يمتد للأسبوعين القادمين قد ترى الهيئة الملكية لمحافظة العلا الحاجة الماسة لتمديد المهرجان لأسبوع وقد لاترى حاجة لذلك إن اكتفى المهرجان بالثلاثة أسابيع ولم تعد ثمة حاجة لتمديده وهكذا درجت الهيئة الملكية لمحافظة العلا على المرونة في تعاطيها مع فعاليات المناسبات المجتمعية حيث يحظى المجتمع المحلي بأولويات واضحة جلية من الاهتمام مستمدة من بنود رؤية العلا التي دشنها سمو ولي العهد رئيس مجلس إدارة الهيئة الملكية لمحافظة العلا العام قبل الماضي
ولذلك ارتأت الجمعية السعودية للفنون التشكيلية بفرعها الأحدث في محافظة العلا اختيار(رؤية العلا)كعنوان لمعرضها الأول في العلا من أرض مهرجان تمور العلا شكراً وعرفانا لزعيم رؤية 2020 قائد مسيرة رؤية العلا التي بمشيئة الله ستصنع من العلا الواجهة السياحية الأولى في العالم مع العام 2030 وهو العام المستهدف لقطف ثمار رؤية 2020.
المعرض أشرفت على تنظيمه وتنسيق ضيافته العامة التي شملت جميع زوار المهرجان لجنة من فناني جسفت العلا تشكلت من الفنانة هند جايز العنزي والفنانة عهود أبوتويمة والفنان عبدالعزيز العرفة والفنانة غدير بن حسين وأميرة هاشم العنزي.

بينما كانت المشاركات في معرض رؤية العلا من نصيب الفنانين رامية صالح الجهني ومريم العنزي وغدير النجدي وحنان سامي وروان التميمي وهند العنزي وعهود أبوتويمة وعبدالعزيز العرفة وغدير بن حسين وأمل العنزي.
 0  0  1040
Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظه لصحيفة النخبة الإلكترونية 2020